Search

اغسلوا التفاح بالماء الساخن وانظروا إذا ظهر هذا الشمع المسبب للسرطان عليه

الأثر نيوز / متابعة

الفواكه هي حلويات النظام الغذائي الطبيعي. ولديها تنوع كبير في النكهات الطبيعية وهي، بعكس الحلويات الاصطناعية، تجلب لنا وفرة من الفيتامينات والمغذيات المفيدة لصحتنا. للأسف، أغلب الفواكه التي نحبها مغطاة بالشمع المصنع من نفس المكون الذي يستخرج منه زيت المحركات والذي له تأثيرات سيئة جداً على صحتنا.

طبقة من الشمع على الفواكه

أغلب منتجي الفواكه يغطون الفواكه بطبقة من الشمع لتحفظها. من أجل هذا، هم يغسلون الفاكهة ليزيلوا الشمع الطبيعي الذي يغطيها في الأصل. ثم يغلفون الفواكه مثل التفاح والبرتقال بشمع مستخرج من البترول.

مع أن المصنعين يؤكدون أن الشمع ضروري لحفظ الفواكه ويمنع العفن والبكتيريا من التراكم، من الضروري أن نعرف أن الشمع يستخدم أيضاً لإضفاء اللون على الفاكهة وإعطاءها شكلاً جذاباً. وهذا يقودنا إلى طرح السؤال عن الحاجة إلى استخدام الشمع، وعما إذا كان الهدف هو حفظ الفواكه طازجة أو حثنا على أن نشتري أكثر.

مكونات الشمع

هناك الكثير من الجدل حول موضوع المواد المستخدمة في تصنيع هذا الشمع. فلأنه غير مصنف كمادة غذائية، لا يجد المصنعون أنفسهم ملزمين بالإفصاح عن التركيبة الدقيقة لهذا الشمع.

من المؤكد أن أنواع عديدة من هذا الشمع تحتوي على مواد مسببة للحساسية مثل الغلوتن ومنتجات الحليب والصويا.

أغلب أنواع طبقات الشمع تحتوي مواد حافظة ومبيدات للفطريات. أحياناً، يمكن أن تحتوي أيضاً على ملونات صناعية وأصبغة هدفها تحسين مظهر الشمع. أغلب الملونات المستخدمة حديثاً في المنتجات الغذائية مرتبطة بخطر الإصابة بالسرطان.

كيف نتفادى الشمع المؤذي على الفواكه ؟

مع أن أغلب أنواع الشمع يحتوي مكونات معروفة بضررها على الصحة، لكن هناك شركات ملتزمة باستخدام الشمع المستخرج فقط من مكونات طبيعية.

الشمع على الفواكه العضوية مصنوع من مكونات طبيعية مثل عسل النحل، صمغ الشجر وشمع شجر الكوبرنيكية. مبدئياً، هي لا تحتوي أي مواد حافظة أو مبيدات حشرية أو مشتقات بترولية.

إذا قررتم أن لا تشتروا سوى الفواكه الطبيعية أو المغطاة بالشمع الطبيعي، اشتروا فقط الفواكه في موسمها، فهذا يضمن أن لا مواد حافظة مضافة إليها انتهى.




الأخبار العاجلة