Search

بعد توقف قلبها.. العناية الإلهية تنقذ نادية لطفي

الأثر نيوز / متابعة

في أول تصريح بعد تحسن الحالة الصحية للفنانة القديرة نادية لطفي، كشفت النجمة الكبيرة عن الدقائق الأخيرة لها قبل دخولها مستشفى القصر العيني.

وصفت النجمة الكبيرة أن ما حدث لها بالفيلم السينمائي الدرامي الذي يحمل الطابع الكوميدي والتراجيدي في آن واحد، كاشفة أنها شعرت بالتعب أثناء تواجدها في منزلها بمنطقة جاردن سيتي وعندما عرضوا عليها استعداء الطبيب رفضت لكنهم أصروا، وقبل مغادرة الطبيب تعرضت للإغماء.

وأضافت نادية لطفي أنه تم حملها على كرسي متحرك وأثناء نزلها بالأسانسير توقف قلبها عن النبض للحظات، وحاول الطبيب إسعافها بكل الطرق الممكنة حتى عاد النبض مرة أخرى وتم حملها بسيارة الإسعاف إلى المستشفى، وأنقذتني العناية الإلهية”.

متابعة “ما حدث لي يعد وكأنني في فيلم سينمائي أحمد الله أنا أفضل كثيراً وتحسنت بشكل كبير، أشكر كل من زارني ودعا من أجلي” انتهى.




الأخبار العاجلة