وقبل المباراة لم يكن مانشستر يونايتد قد حقق أي الفوز في مبارياته التسع الأخيرة قاريا خارج ملعبه، حتى إنه خسر 8 منها وتعادل في واحدة.

وعاد إلى تشكيلة “الشياطين الحمر” المدافع الإيفواري إريك بايي بعد غياب دام حوالي الشهرين لإصابة في أربطة الركبة، وقائده واين روني الذي غاب عن المباراة الأخيرة ضد إيفرتون في الدوري المحلي للإيقاف.

وكان مانشستر يونايتد في حاجة إلى نقطة واحدة لينتزع بطاقة العبور، أو حتى الخسارة شرط سقوط فاينورد رورتدام الهولندي أمام فنربخشه التركي، وهذا ما حصل بنتيجة صفر-1.

ونجح الأرميني هنريك مخيتاريان من افتتاح التسجيل، بعد أن سار بالكرة من منتصف الملعب وراوغ لاعبا قبل أن يسددها بعيدا عن متناول الحارس الأوكراني في الدقيقة 48.

وقبل نهاية المباراة بدقيقتين مرر بول بوغبا كرة أمامية باتجاه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، الذي انفرد بالحارس وسجل في مرماه رافعا رصيده إلى 13 هدفا هذا الموسم في مختلف المسابقات.انتهى